سيرة ذاتية لمحلل مالي مبتدئ

سيرة ذاتية لمحلل مالي مبتدئ

المحلل المالي المبتدئ هو المسؤول عن توحيد وتحليل الميزانيات، وتوقعات الدخل المادي العائد على الشركة، بالإضافة إلى تحليل النتائج الفعلية على مستوى الشركات، كما أن المتخصصين في هذا المجال يقدمون أفكار مبتكرة لخفض التكاليف وتحسين الأداء المالي للشركة، وأحياناً يكون مطلوب منهم شرح الموضوعات المالية المعقدة للموظفين الغير متخصصين في مجال التحليل المالي.

عادةً وظيفة المحلل المالي لا يمكن قياسها إلا بالخبرة والتجارب السابقة أكثر من المستوى التعليمي، لذلك يصعب على المحلل المالي المبتدئ كتابة سيرته الذاتية نظراً لأن تجاربه في العمل لازالت غير كافية ليحصل على وظيفة مستقلة.

لا بد من أن هناك بعض الحيل لتتبعها حتى تمتلك سيرة ذاتية كمحلل مالي مبتدئ، وهذا ما سوف نتعرف عليه أكثر في هذا المقال.

إليك أهم النصائح الفعالة لتجعلك واثقاً من إحترافية سيرتك الذاتية كمحلل مالي مبتدئ:

1- التأكيد على خلفيتك التعليمية.

عندما تبدأ حديثاً في الصناعة المالية قد يكون من الصعب إثبات خبرتك في مجال التحليل المالي، يمكنك في هذه الحالة أن تحول الحديث عن كيف تجاوزت درجة إكمال دراستك مع تفاصيل حول الجامعة التي إلتحقت بها، وعن برنامجك التراكمي ما بعد التخرج. غالباً هذا ما سوف يميزك عن باقي الأشخاص المنافسين ليجعلك تشغل منصبك الخاص بك كمبتدئ.

2- إظهر شغفك في المجال التحليل المالي.

من الطرق الممتازة لتميزك كمرشح مثالي للوظيفة هو إثبات شغفك بالقطاع المالي. إذا كنت قد حصلت على أي تدريب ذات صلة، أو شغلت وظيفة بدوام جزئي في بنك أثناء الدراسة، أو إذا كان لديك مدونة لإستكشاف إهتمامك بالموارد المالية.

لا تستهين بتلك الأنشطة فهي ما يثير إهتمام مدير التوظيف عندما يتفحصون بحراً من السير الذاتية وتجعلك تبرز من بين الحشود.

تعرف إلى أهم مميزات الموقع العربي الأول و أنشئسيرتك الذاتية الآن

3- إختيار التصميم الصحيح للسيرة الذاتية.

نظراً لعدم وجود خبرة كبيرة في كتابة السيرة الذاتية حتى الآن، فإن تنسيق السيرة الذاتية الخاطئ قد يترك إنطباعاً خاطئاً عنك، حيث أن له دور كبير في إبراز مهاراتك وقدراتك كمحلل مالي مبتدئ، بدلاً من التركيز على خبرة العمل.

حاول أن تجعلها سهلة وواضحة وأن تستخدم خطاً إحترافياً مثل Arial  أو Times New Roman.

4- ركز على مهاراتك وقدرات العملية في المجال المالي.

عندما تتقدم لشغل منصب مبتدئ فإن قسم الخبرة يكون أقل أهمية وعادةً في هذه الحالة يكون في نهاية السيرة الذاتية، ليأتي دور قسم المهارات والؤهلات الخاصة بك في البداية ليكون هو نجم العرض في السيرة الذاتية الخاصة بك، حيث سوف تقوم بإثبات أنك تمتلك المعرفة اللازمة لتتفوق كمحلل مالي وأنك بحاجة للبدء في أي عمل أو وظيفة يخص هذا المجال.

من أهم المهارات التي يبحث عنها مدير التوظيف في كل محلل مالي مبتدئ:

  • مهارات تكنولوجيا المعلومات.
  • أن يكون منظم.
  • مهارات تحليلية مالية.
  • التحفيز الذاتي.
  • القدرة على تحديد أولوليات المهام.
  • إهتمام كبير بالتفاصيل.
  • القدرة على العمل في بيئة سريعة الخطى.
  • مهارات التواصل الجيد.
  • أن تكون بارعاً في مفاهيم الجدولة المالية.

لا نريد أن ننسى المهارات التقنية اللازم توافرها في المحلل المالي المحترف وذو خبرة:

  • تحليل البيانات.
  • نظم تخطيط موارد المؤسسة.
  • تحديد إستراتيجيات الإستثمار.
  • تداول الأسهُم.
  • معرفة جيدة للقوانين الضريبية.
  • فهم الأسواق المالية الدولية.
  • مهارات الكمبيوتر.
  • محاسبة الشركات.
  • البرامج التحليلية مثل: SAS  و MathWork و MatLab.

5- الحديث عن مؤهلاتك العلمية.

أهم ما يمكن أن تكتبه في سيرتك الذاتية هو ذكر شهادة الثانوية العامة ودرجة الزمالة أو درجة الباكالوريوس في إحدى المجالات التالية:

  • العلوم المالية.
  • المحاسبة.
  • الإقتصاد.
  • إدارة الأعمال
  • الرياضيات.

وعادةً ما يكون سرد ذلك كالتالي:

          اسم الجامعة، عنوان الشهادة، المعدل التراكمي، من ثم تقديمات رائعة حول قائمة الشرف، والجوائز أو التمييزات.

يمكنك أيضاً أن تلتحق في برامج التعليم الإضافي للحصول على فرص عمل أفضل وتعزيز أوراق إعتمادك في الوظيفة ولتحسن من مكانتك المهنية.

إليك أهم الشهادات الخاصة بالمحللين الماليين لتبدأ في الإتجاه الصحيح:

  • التحليل المالي CFA.
  • إدارة المخاطر المالية FRM.
  • التخطيط المالي CFP.
  • المحاسبة العامة CPA.

6- الحديث عن تجاربك السابقة وإن كانت بسيطة.

إذا كنت تفتقر إلى الخبرة المباشرة في الصناعة المالية، فكر في الطريقة التي يمكن بها تطبيق خبرتك السابقة في الوظائف الأُخرى على دورك المستقبلي.

يمكنك سرد الأعمال التطوعية في السيرة الذاتية في قسم الخبرة وإن كان ليس لها علاقة بشكل مباشر فسوف تحاول أن تربطهما معاً من خلال إيجاد نقطة مشتركة ما بينهم.

على سبيل المثال:

إذا كنت قد عملت في منصب كأمين صندوق في نادي الجامعة، أو كنت تكتب مدونة مالية، أو حتى كنت موظف إستقبال في الجامعة. على الرغم من عدم توافقهم إلا أنهم يشتركون في بعض المهارات المماثلة.

من خلال المهارات التي تعرضها ومع هذه التجارب، سوف تثبت لمديرك المحتمل أنك على إستعداد تام لحصولك على أول عمل كمحلل مالي مبتدئ. 

تذكر دائماً النقاط الرئيسية والكلمات المفتاحية التي تلفت إنتباه كل مدير توظيف، وأن عدم وجود الخبرة الكافية لا يمنعك من الحصول على الوظيفة التي تحلم بها. أُنظر إلى مستوى تعليمك وشهاداتك ومهاراتك، وركز على إستخدام التنسيق المناسب لسيرتك الذاتية الذي يميزك كمحلل مالي في أُولى خطواتك المهنية.

حاول أن تربط تجربة عملك السابقة بالمهارات المطلوبة في مجال الصناعة المالية، وقم بعمل أكثر من تصميم سيرة ذاتية لكل وظيفة، وأعد قراءتها أكثر من مرة حتى لا تفوتك أي أخطاء إملائية لتحظى بسيرة ذاتية إحترافية وقيمة ومليئة بالإنجازات.